تعرف على المسجد الكبير في بورصة أولو جامع – آجار سيارات مع سواق خاص في تركيا
أُولُو جامع في بورصة (Bursa Ulu Camii) وتعني الجامع الأعظم في بورصة ، وباللغة الانكليزية (Bursa Grand Mosque) هو مسجد كبير بناه السلطان العثماني بايزيد الأول أواخر القرن الرابع عشر الميلادي على الطريقة المعمارية السلجوقية بين عامي 1396م و1399م ، وللجامع 20 قُبّة بحسب النذر الذي نذره السلطان بايزيد الأول، ومئذنتان.
كان المسجد أحد أهم خمسة مساجد في العالم الإسلامي في زمن بنائه وهو يُعتبر بداية انطلاقة فن العمارة العثمانية.
يوجد بالجامع كسوة باب الكعبة الشريفة التي أعدها المماليك في مصر عام 1516م، وقد أُحضرت الكسوة من مكة بعد استبدالها بأخرى جديدة في أول حج بعد الفتح العثماني لمصر والحجاز، وأُعطيت لخليفة المسلمين السلطان سليم الأول (ولقبه: ياوز سليم) عام 1517م فأودعها أولو جامع ببورصة. تلك الكسوة هي وثيقة سياسية هامة تمثل انتقال الخلافة من العباسيين المقيمين في مصر إلى الدولة العثمانية، وهي أقدم كسوة كاملة لباب الكعبة معروفة حالياً في العالم.
يُشير المنبر الخشبي بالجامع الذي صُنع عام 1399م إلى تقدّم العلوم والفنون الإسلامية، إذ توجد على جانبي منبر الجامع تراكيب خشبية دقيقة عن النظام الشمسي وعن المجرة مُشكّلة بفن تعشيق الخشب، توضح الحركات المدارية لكواكب المجموعة الشمسية وبُعدها عن الشمس وفرق الحجم بينهما.
بنى السلطان بايزيد الأول المئذنة الأولى في الزاوية الشمالية الغربية للجامع. وبنى ابنه السلطان محمد الأول لاحقًا المئذنة الشرقية في الركن الشمالي الشرقي للجامع.
أُضيف إلى الجامع في أواخر القرن التاسع عشر الميلادي لوحات فنية للخط العربي مكتوبة بخط ذهبيّ على مخمل أخضر غامق اللون، أو على جدران وأعمدة الجامع المربعة، اجتمع لها أبرع الخطاطين في ذلك العصر بأمر الخليفة، مما يُعَدُّ ميزة متفردة للجامع في العصر الحديث.
يقع الجامع الآن في وسط مدينة بورصة بتركيا ضمن ما يُعرف بالسوق المسقوف أو السوق الكبير(البازار)، ويطل على شارع أتاتورك، ويبعد عن مجمع الكينت ميدان التجاري Kent Meydanı AVM حوالي 1.5 كيلومتراً، ويمكن الوصول للجامع عن طريق الترام T1 الذي ينطلق من جانب محطة عثمان غازي للمترو، وهو قريب من سوق الحرير ويوجد بعده مجمع «ظافر بلازا» التجاري.

شاهد الفيديو للتعرف على المزيد


للحجز والاستفسار على الواتس آب اضغط هنا

هذا و يفضل الكثير من السياح استئجار سيارات خاصة نظراً لسهولة التنقل باستخدام السيارة مقارنة بوسائل المواصلات الأخرى ، كما ولا تتوفر وسائل المواصلات المعتادة في بعض الوجهات مثل الحافلة وسيارات الأجرة بشكل كاف يتيح مرونة وسرعة في الانتقال من مكان إلى آخر ، بالإضافة للخصوصية التي يتمتع بها السائح مع عائلته عند استئجار سيارته الخاصة.

فعندما يقرر أحدنا الذهاب في سياحة إلى تركيا عليه أولاً اختيار وجهته :

اسطنبولسبانجابورصة– يلواطرابزونانطاليا

ثم سيترتب على السائح اختيار الفندق الأفضل والأنسب له ، والبحث عن أفضل شركة تأجير سيارات في تركيا مع سائق خاص لاستقباله من المطار إلى الفندق فور وصوله ، فقد يختار السائح في المدينة التي يريد الاستجمام فيها شركة معينة أو أكثر ( شركة لاستقباله من المطار وشركة ثانية للرحلات السياحية) و لأننا في شركة ماسترنغ ترافل نسعى دائماً لتقديم أفضل الخدمات ، فقد جمعنا خدمتي الاستقبال من المطار والرحلات السياحية معاً ، لتوفير أكبر قدر من المرونة لعملائنا القادمين من الدول العربية والأوروبية.

كما تقدم لكم شركتنا خدمة تأجير السيارات السياحية الفخمة والرائعة ، والتي تتميز باحتوائها على أنظمة الأمان والسلامة المتطورة ، كل ذلك لتستمتع أنت وعائلتك بأجمل المناظر الطبيعية والتاريخية في تركيا من خلال حجز سيارة VIP مع سائق ، هذا ونتبع في شركتنا معايير صارمة لاختيار موظفينا حيث تتوفر لدى المرشد السياحي المرافق لكم الأخلاق الحميدة والأمانة والخبرة الطويلة والكفاءة العالية في مجال السياحة والمعرفة الواسعة في الأماكن والمناطق الهامة في تركيا بالإضافة لإتقانه التحدث باللغات العربية والتركية والإنكليزية. 

تتضمن خدمة تأجير السيارات الفخمة VIP نوع مرسيدس فيتو Mercedes vito :

  1. الاستقبال من المطار إلى الفندق
  2. سائق بمثابة مرشد سياحي مع سيارة
  3. موظف مختص بمتابعة سير الخدمة يتحدث العربية والتركية
  4. تعرفة مواقف السيارة في الأماكن السياحية
  5. تعرفة الطرق السريعة للسيارة والجسور المعلقة والأنفاق تحت البحر

مرسيدس فيتو  2018  Mercedes vito VIP

تابعونا على وسائل التواصل الاجتماعي

 
00905523252222

 

About Author

client-photo-1
admin

Comments

Mohamed
21/01/2019
روعة

اترك تعليقاً